أخبار الوطنمجتمع

أمن ولاية الجزائر: توقيف ثلاثة أشخاص وحجز 11 ألف كبسولة من المؤثرات العقلية

تمكنت الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بأمن المقاطعة الإدارية للحراش (الجزائر العاصمة), من توقيف 3 أشخاص مشتبه فيهم، عن قضية المتاجرة في المؤثرات العقلية والمخدرات، مع حجز 11000 كبسولة من المؤثرات العقلية، حسب ما أفاد به اليوم الثلاثاء, بيان للمديرية العامة للأمن الوطني.
وأوضح ذات المصدر، أن مصالح أمن ولاية الجزائر، ممثلة في الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بوروبة بأمن المقاطعة الإدارية الحراش، تمكنت من توقيف (3) أشخاص مشتبه فيهم، تتراوح أعمارهم ما بين 32 و36 سنة، ينحدرون من ولاية الجزائر، عن قضية إخفاء، نقل، تخزين والمتاجرة في المؤثرات العقلية والمخدرات في إطار منظم مع الحيازة على أسلحة بيضاء محظورة من الصنف السادس.
وأضاف أن قضية الحال تمت تحت الإشراف الدائم والمستمر للنيابة المختصة إقليميا، وبعد تسطير خطة محكمة والترصد للمشتبه فيهم، تمت مراقبة المركبة التي كانوا يستعملونها في نقل وترويج المخدرات،حيث تم إلقاء القبض عليهم في حالة
تلبس على مستوى مدينة الحراش.
وتم في هذا الإطار,، ضبط وحجز (11000) كبسولة من المؤثرات العقلية، (470) غرام من المخدرات (القنب الهندي)، مبلغ مالي بالعملة الوطنية مقدر بـ(38000) دج من عائدات الترويج، (04) أسلحة بيضاء محظورة من الصنف الساس، مركبتان سياحيتان ودراجة نارية، تستعمل في نقل وتوزيع وترويج المخدرات و(06) هواتف نقالة.
وأشار البيان إلى أنه بعد استيفاء جميع الإجراءات القانونية ،تم تقديم المشتبه فيهم أمام النيابة المختصة إقليميا.
 
ظهرت المقالة أمن ولاية الجزائر: توقيف ثلاثة أشخاص وحجز 11 ألف كبسولة من المؤثرات العقلية أولاً على المؤسسة العمومية للتلفزيون الجزائري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى